الرئيسية » غذاء » ماهي الحمية البروتينية؟
ماهي الحمية البروتينية؟

ماهي الحمية البروتينية؟

 

الحمية البروتينية:

هي الحمية التي تعتمد في التغذية على البروتين وتقلل الكربوهيدرات بمقدار أقل من حاجة الجسم بكثير بغرض الاعتماد على الدهون المتراكمة في الجسم للحصول على الطاقة بغرض التخلص من الدهون وخفض الوزن.

مثل: حمية أتكنز, دشتي

هذه الحميات تسمح بتناول أغذية تحتوي البروتين و الدهون فقط بكميات مفتوحة وتمنع النشويات مثل الخبز, الأرز, المعكرونة والفواكه منعا باتاً وتسمح ببعض أنواع الخضروات قليلة النشويات مثل الورقيات بحيث يعتمد على 20 جم من النشويات لفترة ثم يزداد أسبوعياً 5 جم في اليوم ويصل لكمية لا تغطي احتياجك اليومي يستمدها من الخضروات والحليب.

المغذيات التي تمد الجسم بالطاقة 3 :

كربوهيدرات تمد الجسم ب 4 سعرات لكل جرام

بروتين يمد الجسم ب 4 سعرات لكل جرام

دهون تمد الجسم ب 9 سعرات لكل جرام

 

يحتاج الجسم الكربوهيدرات بحدود 50% – 65% من السعرات اليومية

يحتاج الجسم البروتين 15% – 20% من السعرات اليومية

يحتاج الجسم الدهون 20% – 30% من السعرات اليومية

 

مما سبق يتضح لنا أن الجسم يحتاج الكربوهيدرات بنسبة تزيد عن نصف الإحتياج اليومي للسعرات الحرارية وفي حالة تقليلها إلى ما يقارب العدم فإن العمليات الحيوية بالجسم تتراجع ويحدث اضطراب في الأيض.

 

ما الأضرار الناتجة من الحمية البروتينية؟

 

1- ارتفاع حموضة الدم وهشاشة العظام: عندما تغيب الكربوهيدرات التي تعتبر المصدر الأساسي للطاقة فإن الجسم يعمل على هدم الدهون للحصول على الطاقة و ينتج من هدم الدهون مركبات تسمى (الأجسام الكيتونية) ترفع من حموضة الدم وبالتالي يحدث عدم توازن في حموضة الدم ويبدأ الكالسيوم بالخروج من العظام متجهاً إلى الدم محاولاً معادلة الحموضة مما يتسبب في نقص مخزون الكالسيوم في العظام مما يؤدي إلى خطر الإصابة بهشاشة العظام.

 

2- الفشل الكلوي: العضو المسئول عن التخلص من نواتج الأيض هو الكلى, وبالتالي فإن تناول كميات كبيرة من البروتين يجهد الكلى لأن الكلى تتخلص من النيتروجين بصعوبة ومع استمرار التغذية على البروتين تنخفض حساسية الكلى في طرح وامتصاص العناصر وبالتالي تفشل في أداء عملها.

 

3- أمراض القلب والشرايين: تناول كميات غير مضبوطة من الدهون واللحوم الغنية بالدهون يعرض الجسم للإصابة بتصلب الشرايين وارتفاع مستوى كولسترول الدم.

 

4- انخفاض مستوى الأيض: في حالة الاعتماد على الحمية البروتينية فإن معدل الأيض يضطرب وينخفض وعند ترك هذه الحمية و العودة للنظام الغذائي الطبيعي فإن الوزن يزداد بسرعة حتى لو تم تقليل السعرات الحرارية المتناولة.

 

5- حصوات الكلى: ارتفاع حموضة الدم تحفز الكالسيوم للخروج من العظام إلى الدم لمعادلة الحموضة ويتخلص الدم من الكالسيوم عن طريق الكلى التي يترسب بها الكالسيوم مكوناً حصوات من الكالسيوم.

 

6- سوء تغذية: تسبب هذه الحمية الكثير من المشاكل للشعر والبشرة وترهل الجلد بسبب افتقارها لكثير من المعادن والفيتامينات وعدم كفاءة الامتصاص بسبب حدوث اضطراب عام في الجسم.

 

 

 

* لخسارة الوزن اتبع حمية متوازنة تغطي احتياجك من جميع المغذيات ومارس الرياضة حتى لا تقع بمشاكل صحية وتعود لاكتساب الوزن الذي خسرته مضاعفاً بمجرد ترك هذا النظام المحصور بأغذية محددة.

4364 views

عن ابتسام العليان

أخصائية تغذية عامة

اضف رد

إلى الأعلى